Tuesday, October 2, 2012

الاعجاز العلمي في القرآن الكريم




إن الإسلام هو الدين الصحيح وإن فعلا فيه جنة ونار وحساب وعقاب بعد الموت, بالدليل العقلي 1 +1=2 مش مجرد كلام دين وشوية نصايح .

بمنتهى البساطة القرآن هذا كتاب مرسل إلى محمد عليه الصلاة والسلام من أكتر من 1430 سنة

 موجودة مئات الحقايق العلمية إلي أثبتها العلم حديثا ومازال بيكتشفها.والحقايق دي اكيدة ولها مصادرها الموثوقة. خد عندك مثلا الآية دى:-

1- قال تعالى :( وَ السَّمَاْءَ بَنَيْنَاْهَاْ بِأَيْدٍ وَ إِنَّا لَمُوْسِعُوْنَ ) الذاريات 47 

- و قد أثبت العلم الحديث أن السماء تزداد سعة باستمرار فمن أخبر محمداً صلى الله عليه و سلم بهذه الحقيقة في تلك العصور المتخلفة؟ هل كان يملك تليسكوبات و أقماراً اصطناعية؟!! أم أنه وحي من عند الله خالق هذا الكون العظيم؟؟؟ أليس هذا دليلاً قاطعاً على أن هذا القرآن حق من الله ؟؟؟
ومعجزة تانية:-

قال تعالى : ( وَ الشَّمْسُ تَجْرِيْ لِمُسْتَقَرٍّ لَهَاْ ذَلِكَ تَقْدِيْرٌ الْعَزِيْزِ الْعَلِيْمِ ) يس 38 :
- و قد أثبت العلم الحديث أن الشمس تسير بسرعة 43200 ميل في الساعة و بما أن المسافة بيننا و بين الشمس 92مليون ميل فإننا نراها ثابتة لا تتحرك و قد دهش بروفيسور أمريكي لدى سماعه تلك الآية القرآنية و قال إني لأجد صعوبة بالغة في تصور ذلك العلم القرآني الذي توصل إلى مثل هذه الحقائق العلمية التي لم نتمكن منها إلا منذ عهد قريب .

طيب إزاى بقى إنسان عايش في صحراء من 1430 سنة يقدر يقول المعلومات العلمية دي وبدون استخدام أاى أدوات حديثة زى الميكروسكوبات والتليسكوبات أو الأشعة تحت الحمراء والليزر؟؟؟ وخاصة انه كان ما يقدر يقرأ أو يكتب.
خد حقيقة علمية تانية قالها القرأن من 1430 سنة وأثبت العلم صحتها:-

2- قال تعالى : ( وَ تَرَى الْجِبَاْلَ تَحْسَبُهَاْ جَاْمِدَةً وَ هِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَاْبِ صُنْعَ اللهِ الَّذِيْ أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ ) النمل 88

- كلنا يعلم أن الجبال ثابتات في مكانها ، و لكننا لو ارتفعنا عن الأرض بعيداً عن جاذبيتها و غلافها الجوي فإننا سنرى الأرض تدور بسرعة هائلة (100ميل في الساعة) و عندها سنرى الجبال و كأنها تسير سير السحاب أي أن حركتها ليست ذاتية بل مرتبطة بحركة الأرض تماماً كالسحاب الذي لا يتحرك بنفسه بل تدفعه الرياح ، و هذا دليل على حركة الأرض ،فمن أخبر محمداً صلى الله عليه و سلم بهذا ؟ أليس الله ؟؟

أساسا أى بشر مش ممكن يكون عارف الحقايق العلمية دى ولا حتى من 200 سنة بس مش 1430 سنة, يبقى مين الى أرسل القرآن ؟أكيد خالق هذا الكون وخالق البشر لأنه عارف كل أسرار الكون وأسرار خلق البشر.

وكمان معجزة أخرى من ضمن مئات المعجزات في القرآن:-

3- قال تعالى : ( وَ أَرْسَلْنَاْ الرِّيَاْحَ لَوَاْقِحَ ) سورة الحجر 22

- و هذا ما أثبته العلم الحديث إذ أن من فوائد الرياح أنها تحمل حبات الطلع لتلقيح الأزهار التي ستصبح فيما بعد ثماراً، فمن أخبر محمداً صلى الله عليه و سلم بأن الرياح تقوم بتلقيح الأزهار؟ أليس هذا من الأدلة التي تؤكد أن هذا القرآن كلام الله ؟؟؟
ومن رحمة الله بينا بعت لنا المعجزات دي في القرآن علشان تأكد لنا انه موجود وأنه حق وأن القرآن دا كلامه. 

4- قال تعالى : ( غُلِبَتِ الرُّوْمُ*فِيْ أَدْنَى الأَرْضِ )الروم 2-3 

- أدنى الأرض :معناها المكان الأكثر انخفاضاً على سطح الأرض و قد غُلِبَت الروم في فلسطين قرب البحر الميت, ولما نوقشت هذه الآية مع العالم الجيولوجي الشهير (بالمر) في المؤتمر العلمي الدولي الذي أقيم في الرياض عام 1979 أنكر هذا الأمر فوراً و أعلن للملأ أن هناك أماكن عديدة على سطح الأرض أكثر انخفاضاً فسأله العلماء أن يتأكد من معلوماته، و من مراجعة مخططاته الجغرافية فوجئ العالم (بالمر) بخريطة من خرائطه تبين تضاريس فلسطين و قد رسم عليها سهم غليظ يشير إلى منطقة البحر الميت و قد كتب عند قمته (أخفض منطقة على سطح الأرض) فدهش البروفيسور و أعلن إعجابه و تقديره و أكد أن هذا القرآن لا بد أن يكون كلام الله.

وهذه حقيقة طبية معجزة في القرآن لم يتوصل لها الطب إلا حديثا وليس من 1430 عام!!

5- قال تعالى : ( يَخْلُقُكُمْ فِيْ بُطُوْنِ أُمَّهَاْتِكُمْ خَلْقَاً مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِيْ ظُلُمَاْتٍ ثَلاْثٍ ) الزمر 6

- لم يكن محمد طبيباً ، و لم يتسن له تشريح سيدة حامل ، و لم يتلقى دروساً في علم التشريح و الأجنة ، بل و لم هذا العلم معروفاً قبل القرن التاسع عشر ، إن معنى الآية واضح تماماً وقد أثبت العلم الحديث أن هناك ثلاثة أغشية تحيط بالجنين و هي: 
- أولاً : الأغشية الملتصقة التي تحيط بالجنين و تتألف من الغشاء الذي تتكون منه بطانة الرحم و الغشاء المشيمي و الغشاء ألسلي وهذه الأغشية الثلاث تشكل الظلمة الأولى لالتصاقها ببعضها.
- ثانياً : جدار الرحم و هو الظلمة الثانية.
.ثالثاً:جدار البطن و هو الظلمة الثالثة . فمن أين لمحمد صلى الله عليه و سلم بهذه المعلومات الطبية؟‍‍‍‍‍‍‍؟؟
ولذلك قال الله تعالى
( سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم انه الحق . (
هذه من الآيات التي اطلعنا الله عليها في القرن العشرين.

وحقيقة أخرى عن البحار لم يكتشفها العلم الحديث إلا مؤخرا:-

7- قال تعالى : ( مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَاْنِ*بَيْنَهُمَاْ بَرْزَخٌ لاْ يَبْغِيَاْنِ ) الرحمن : 19-20 

- لقد تبين من خلال الدراسات الحديثة أن لكل بحر صفاته الخاصة به و التي تميزه عن غيره من البحار كشدة الملوحة و الوزن النوعي للماء حتى لونه الذي يتغير من مكان إلى آخر بسبب التفاوت في درجة الحرارة و العمق و عوامل أخرى ، و الأغرب من هذا اكتشاف الخط الأبيض الدقيق الذي يرتسم نتيجة التقاء مياه بحرين ببعضهما و هذا تماماً ما ذكر في الآيتين السابقتين ، و عندما نوقش هذا النص القرآني مع عالم البحار الأمريكي البروفيسور (هيل) و كذلك العالم الجيولوجي الألماني (شرايدر) أجابا قائلين أن هذا العلم إلهي مئة بالمئة و به إعجاز بيّن و أنه من المستحيل على إنسان أمي بسيط كمحمد أن يلم بهذا العلم في عصره .


وحقيقة علمية أخرى عن الجبال لم يكتشفها علماء الجيولوجيا إلا حديثا وليس منذ 1430.

8- قال تعالى : ( وَ الْجِبَاْلَ أَوْتَاْدَاً ) النبأ 7 , و قال تعالى : ( وَ أَلْقى فِيْ الأَرْضِ رَوَاْسِيَ أَنْ تَمِيْدَ بِكُمْ )لقمان10 

- لقد تبين منذ عهد قريب أن ثلثي أي جبل مغروس في أعماق الأرض و في (طبقة السيما) و ثلثه فقط بارز فوق سطح الأرض لذا فقد شبه الله تعالى الجبال بالأوتاد التي تمسك الخيمة بالأرض كما في الآية السابقة ، و قد أُلقِيَت هذه الآيات في مؤتمر الشباب الإسلامي الذي عقد في الرياض عام 1979 و قد ذهل حضر العالم (فرانك بريس) مستشار الرئيس الأمريكي (كارتر) و المتخصص في علوم الجيولوجيا و البحار و قال مندهشاً لا يمكن لمحمد أن يلم بهذه المعلومات و لا بد أن الذي لقنه إياها هو خالق هذا الكون ، العليم بأسراره و قوانينه و تصميماته.



9- قال تعالى : ( وَ مَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقَاً حَرَجَاً كَأَنَّمَاْ يَصَّعَّدُ فِيْ السَّمَاْءِ ) الأنعام 125 

- و الآن عندما تركب طائرة و تطير بك و تصعد في السماء بماذا تشعر؟ ألا تشعر بضيق في الصدر؟ فبرأيك من الذي أخبر محمداً صلى الله عليه و سلم بذلك قبل 1400 سنة؟ هل كان يملك مركبة فضائية خاصة به استطاع من خلالها أن يعرف هذه الظاهرة الفيزيائية؟ أم أنه وحي من الله تعالى؟؟؟

10 - قال تعالى : ( ثٌمَّ استوي إِلَى السَّمَاْءِ وَهِيَ دُخَاْنٌ ) فصلت 11

- أُلقِيَت هذه الآيات في المؤتمر العلمي للإعجاز القرآني الذي عقد في القاهرة و لما سمع البروفيسور الياباني ( يوشيدي كوزاي) تلك الآية نهض مندهشاً و قال لم يصل العلم و العلماء إلى هذه الحقيقة المذهلة إلا منذ عهد قريب بعد أن التَقَطِت كاميرات الأقمار الاصطناعية القوية صوراً و أفلاماً حية تظهر نجماً و هو يتكون من كتلة كبيرة من الدخان الكثيف القاتم و قال ( بهذا نكون قد أضفنا إلى معجزات القرآن معجزة جديدة مذهلة أكدت أن الذي أخبر عنها هو الله الذي خلق الكون قبل مليارات السنين ).

11- قال تعالى : ( فلما أن جاء البشير ألقاه على وجهه فارتد بصيرا قال ألم أقل لكم إني أعلم من الله ما لا تعلمون ) يوسف 96

نشر بحث من إحدى الجامعات الأوربية تؤكد توصل باحث مصري إلى اشتقاق قطرة لمعالجة مشكلة الماء الأبيض بعد قراءته لسورة يوسف ع 
: حيث أشار البحث إلى أن القميص الذي ألقي على عيني سيدنا يعقوب إنما كان يحمل رائحة يوسف المتكونة من رائحة العرق الخاص به ع 
وبعد تحليل مكونات العرق لأي إنسان عادي وجدوا مادة إذا أضيفت إلى التركيب البلوري المختل في العين المصابة فإنها تعود إلى حالتها السابقة
وقد قامت الدولة التي نشرت البحث بتصنيع القطرة وأسمتها بالقطرة القرآنية QURAAN DROP
فمن يعرف أن القميص الذي كان به عرق يجعل البصر يرتد سليم إلا الإله الخالق العالم

12- وقال تعالى:- (سبحان الذي خلق الأزواج كلها مما تنبت الأرض . ومن أنفسهم ، وما لا يعلمون ). 
كان الناس يعتقدون بأن الزوجية ( الذكر والأنثى ) منبثة بين النوعين ( الإنسان والحيوان ) فقط فجاء العلم الحديث فأثبت أنها الزوجية توجد في النبات كل وفي الجماد ، وفي كل ذرة من ذرات الكون والوجود . حتى الكهرباء فيها ( الموجب ) وفيها ( السالب ) هذه فيها شحنة كهربائية موجبة ، وتلك فيها شحنة كهربائية سالبة ، وحتى الذرة فيها ( البروتون ) و ( النيوترون ) وكل منهما يشبه الذكر و الأنثى وهذا الاكتشاف سبق إليه القرآن العظيم في عديد من الآيات الكريمة استمع إلى هذه الروائع البينات . 

• (ومن كل شي خلقنا زوجين لعلكم تذكرون ) فالعموم هنا واضح ( ومن كل شي ٍ ). 

 (أو لم يروا إلى الأرض كم أنبتنا فيها من كل زوج ٍ كريم ) الإشارة هنا للنبات 
فهذه الآيات الكريمة عممت الزوجية في النبات والإنسان وفي كل شي مما نعلمه او لا نعلمه فسبحان الإله القدير العليم ، الذي أحاط علمه بكل الأكوان



14- قال تعالى:( أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى * كَلَّا لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ لَنَسْفَعَنْ بِالنَّاصِيَةِ *نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ) العلق.

وبعد إجراء التجارب والتقاط العديد من الصور لجميع أجزاء الدماغ وجد العلماء أن الإنسان عندما يكذب فإن هنالك نشاطاً كبيراً تظهره الصور المغنطيسية بطريقة تسمى functional magnetic resonance imaging في منطقة محددة من الدماغ وهي منطقة أعلى ومقدمة هذا الدماغ [1].
وهكذا استنتج العلماء أن الجزء الأمامي العلوي من الدماغ هو المسؤول عن الكذب! وهذا الجزء هو ما نسميه في اللغة العربية بناصية الإنسان، أي أعلى ومقدمة الرأس.القرآن أول كتاب يحدد مهام الجزء الأمامي من الدماغ
إنها اكتشافات حديثة جداً لا يزال العلماء حتى لحظة كتابة هذا البحث يبحثون ويجرون التجارب لكشف الكثير من أسرار هذه المنطقة الحساسة من الدماغ، والتي تقع في مقدمة الرأس، أو الناصية. ولكن من المذهل أن القرآن أثبت هذه الحقيقة العلمية في زمن لم يكن أحد على وجه الأرض يعلم أي شيء عن هذا الجزء من الدماغ أو عن عمله ومهامه التي تتعلق بالخطأ والكذب




والأن لنسأل انفسنا سؤال من الذى لديه القدرة أن يكتشف هذه الحقيقة عن خلق الأنسان وعن عقله غير اله خالق هو الذى خلق الأنسان ويعلم كل صغير وكبير عنه , وارسل لنا بالقرأن فيه هذه الحقائق التى يكتشفها العلم الأن ليؤكد لنا وجوده, انه الله الرحيم الذى أرسل الينا بمعجزات فى القران الاف المعجزات التى اوحى الله بها الى نبيه من أكثر من 1430 عام بدون وجود اجهزة او معدات حديثة او علم تشريح أو معامل تحليل . انه الله الذى أشهده أنى احبه واحب كرمه بنا إذ أخرجنا من الظلمات الى النور.

وهناك مثل هذه المعجزات الأف فى القرأن والسنة هذه فقط أمثلة بسيطة 
وأختم بقول الله تعالى :-

بسم الله الرحمن الرحيم
(من اهتدى فإنما يهتدي لنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها ولا تزر وازرة وزر أخرى وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا)
فالله قد بعث لنا الرسل وينير لنا الطريق للوصول الى الهدى والحق فإن اهتدينا فهو خير لأنفسنا ,وإن لم نهتدى فلن نضر الله شيئا,فالله هو الغنى عنا.
ودائما ما ينادينا الله بقوله

بسم الله الرحمن الرحيم
(أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ* اعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يُحْيِي الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُون).

نفس الكتاب الي العلم بيثبت أن كل حقيقة فيه هي معجزة علمية لا يمكن لبشر أن يأتي بها , هو نفسه بيأكد لنا وجود الله ووجود الجنة والنار والحساب والعقاب
وبيأمرنا الله فيه بأوامر إذا نفذناها جزاءنا جنته وإذا كفرنا بها جزاءنا ناره, يبقى نؤمن بالكتاب وننفذ ما جاء به, ولا نستنى لحد منموت ونشوف بعنينا النار!!وساعتها مش هينفع الندم ومش هيبقى لنا حجة! لأن ربنا بعت لينا الدليل العلمي العقلي الأكيد على وجوده ألا وهو القرآن.

ورجائي الأخير إن وجدت في قراءتك لهذه الحقائق خير إعمل على نشرها حتى يكون لك خير الثواب عسى الله أن ينفع بها ويزيد يقين من يقرأها .
Post a Comment